مقالات

أعراض إنسحاب الكحول

أعراض إنسحاب الكحول – الكحوليات من الأمور المحرمة في الكثير من الأديان السماوية، ومع ذلك نجد انتشار هذه المواد على نطاق واسع جدًا، سواء في البلاد العربية أو الأجنبية أيًا كانت ديانتها، ويؤدي الإكثار من شرب هذه المواد إلى تحول الشخص إلى مدمن على الكحول، ثم يعاني بعد ذلك من أعراض إنسحاب الكحول ويحتاج لمدة من الزمن للتعافي بشكل كامل من إدمانه.

مفهوم الكحوليات:

تعرف بأنها مواد كيميائية تحتوي على كلًا من عنصري الهيدروجين والكربون، إلى جانب عنصر الأكسجين ويتم الاتحاد بينهم لنحصل في النهاية على الصيغة الكيميائية للكحول، والذي يستخدم في العديد من الأغراض الطبية والصناعية.

الاستخدامات المتعددة للكحوليات:

تستخدم الكحوليات في العديد من الأغراض النافعة، حيث تستخدم في مجال الطب ومجال الصيدلة، بالإضافة إلى إنتاج بعض المواد الأخرى، وسنقوم بتوضيح ذلك فيما يلي:

  • حيث تدخل الكحوليات في تصنيع العديد من الروائح العطرية المختلفة.
  • تدخل في تصنيع المواد العلاجية، وبصفة خاصة الأدوية التي تستخدم لتسكين الآلام الشديدة.
  • كما يمكن استعمال الكحول كمعقم لتطهير كافة الجروح المتعددة، وتطهير الجلد من البكتريا والجراثيم.
  • تدخل الكحوليات في صناعة الصابون، وكذلك صناعة المواد المنظمة الأخرى، والتي تستخدم في تطهير وتعقيم الأرضيات والجدران وغيرها من الأماكن المختلفة.
  • كما تدخل في صناعة بعض أنواع الوقود اللازمة لتشغيل بعض المحركات.

الإدمان على الكحول:

العديد من الأفراد يصبح لديهم رغبة شديدة في تذوق الكحول، واكتشاف الطعم الخاص به كنوع من أنواع الفضول، وقد يكون الهدف من تناول الكحول مجرد التقليد الأعمى للآخرين، ثم يتحول الأمر إلى عادة دائمة ومستمرة، ويتحول الشخص من شخص فضولي إلى شخص مدمن على الكحوليات.

وبمجرد عدم تعاطي هذا الشخص الجرعة بشكل يومي، تبدأ مجموعة من الأعراض بالظهور عليه، والتي تسمى باسم أعراض إنسحاب الكحول المعروفة بالنسبة لكثير من الناس، وهذا كله يكون ناتج عن الاستخدام السيء لهذه المادة الكيميائية.

أضرار تناول الكحول:

على جميع من يتناول هذه المادة أن يعلم حجم الأضرار التي قد تلحق بها، وذلك إذا ما استمر في شرب الكحول دون وعي، حيث تتعدد الأضرار التي تتسبب بها هذه المواد على الجسم، وذلك عند شربها من حين لآخر وهي كالتالي:

  • الشعور بالقيء والغثيان مع وجود دوار في الرأس.
  • تتسبب الكحوليات في الشعور بعدم الاتزان من الناحية الجسدية والعقلية على حد سواء.
  • وجود صعوبة في الرؤية مع الشعور بصداع في الرأس، وفي بعض الأوقات يؤدي إلى فقدان الوعي.

لأضرار التي يسببها الإدمان على الكحول:

  • تتسبب في حدوث اضطراب في وظائف الجهاز الهضمي، وتؤدي إلى الإصابة بقرحة المعدة.
  • كما قد تتسبب في حدوث ضرر بالغ في البنكرياس، والكبد.
  • ظهور الدم في البول أو خروج البراز بلون أسود، فهذا دليل على مدى سوء الحالة الصحية للكبد نتيجة لشرب الكحول.
  • كما يحدث انخفاض في الوزن  وتعتبر هذه إحدى أعراض إنسحاب الكحول ويزيد على ذلك حدوث احتباس للسوائل في الجسم، وخاصة في منطقتي القدمين والبطن.
  • تؤدي إلى تلف الأوعية الدموية الموجودة في المخ، وتسبب أضرار بالجهاز العصبي.
  • تسبب اضطراب واضح في إفراز العديد من الهرمونات الهامة.
  • الأشخاص الذين يتعاطون الكحوليات يكونوا اكثر عرضة للإصابة بأنواع من السرطان مثل: سرطان الكبد والمريء والبلعوم.
أضرار الكحول
أضرار الكحول

مراحل علاج إدمان الكحول:

رحلة التعافي من الإدمان على الكحول ليست بالرحلة السهلة، حيث تتضمن برنامج علاجي يحتوي على عدة مراحل هامة، ويجب على المريض الالتزام بكل مرحلة والاستعداد لما يليها من مراحل أخرى، وهي كالتالي:

المرحلة الأولى:

  • وهي مرحلة اتخاذ القرار لوقف شرب الكحول، مع وجود قوة في الإرادة وعزيمة قوية للبدء الفعلي في العلاج، ورغبة في طي هذه الصفحة القديمة، والبدء من جديد لعيش حياة مليئة بالحيوية والنشاط والعمل الجاد.

المرحلة الثانية:

  • تعتبر هذه المرحلة البداية الفعلية للعلاج من الإدمان، حيث يتم تقليل أو وقف الجرعات تمامًا عن المريض، ويتوقف ذلك حسب كمية الجرعة التي يتناولها الشخص.
  • وفي هذه المرحلة تبدأ أعراض إنسحاب الكحول بالظهور على الشخص المريض، وسيتم ذكر هذه الأعراض بالتفصيل لاحقًا.

المرحلة الثالثة:

  • وهي مرحلة يتم فيها وصف نظام معين لتغذية المريض، وذلك كوسيلة لمساعدة الجسم للتخلص من كمية السموم المتراكمة بداخله.
  • وهذه المرحلة لا تتبع مع جميع المرضى المدمنين على الكحول، ويقوم الطبيب المعالج بتحديد مدى احتياج المريض لهذه المرحلة من العلاج.
  • تساعد هذه المرحلة من العلاج على تجهيز الجسم البشري، بحيث تزداد قابليته للعلاج وينجح في تخطي هذه المرحلة.
  • هذه المرحلة تعد من أكثر المراحل خطرًا على صحة المدمن، وقد يتعرض الشخص للوفاة، لذا ينصح بحجزه داخل مؤسسة معنية بعلاج الإدمان على الكحول.
  • وخير مكان لنجاح عملية التعافي من إدمان الكحول هي مؤسسة إشراق، حيث تمتاز بالعديد من المميزات التي لا توجد في غيرها من المؤسسات الأخرى.

المرحلة الأخيرة:

  • وهي مرحلة هامة جدًا ويجب عدم إهمالها، وفيها يتم تأهيل الشخص نفسيًا، للاستعداد للرجوع إلى نمط حياته قبل الإدمان.
  • وتعتبر خطوة هامة لتمام التعافي وعدم الرجوع إلى الإدمان مرة أخرى، بحيث يتم عمل جلسات جماعية لمجموعة من الأشخاص المماثلين له.
  • كما يحب أن يحظى الشخص بدعم عاطفي سواء من العائلة أو من الأصدقاء، كما يتم عمل جلسات فردية لعلاج أي مشاكل نفسية لدى المريض.
  • يتم تعليم المريض كيفية حل المشكلات التي تواجهه مستقبلًا، وعدم الهروب منها باللجوء إلى العادات السيئة مثل الإدمان.

أعراض إنسحاب الكحول:

تختلف شدة هذه الأعراض من شخص لآخر، حسب المدة الزمنية للشرب وكمية الجرعة، وتبدأ هذه الأعراض بالظهور على الشخص بعد مرور ساعات من آخر مرة تناول فيها الكحول، وتشتد الأعراض بعد مرور حوالي 48 ساعة على أخر مرة للتناول.

وتبدأ في الاختفاء بعد مرور من 5 إلى 7 أيام تقريبًا، ولذلك يجب أن يتم مراقبة الشخص بأن يوضع تحت رعاية طبية متخصصة في هذا المجال، وهذه الأعراض هي:

  1. الشعور بالصداع الشديد في الرأس، مع وجود ألم حاد في عظام الرأس.
  2. العرق الغزير وذلك لإخراج السموم الموجودة بالجسم عن طريق العرق.
  3. نوبات من القيء والإسهال، وسرعة في خفقان القلب.
  4. الشعور بالتوتر الشديد والعصبية المفرطة، مع وجود رغبة في الانتحار.
  5. وجود عدة اضطرابات في النوم والأرق ليلًا، والشعور بعدم الراحة.
  6. الشعور بالكسل والخمول والإجهاد، مع وجود آلام حادة في منطقتي البطن والمعدة.
  7. ارتفاع ملحوظ في مستوى ضغط الدم بالجسم، وارتفاع درجة حرارة الجسم.
  8. وجود آلام شديدة في جميع عظام الجسم وخاصة الرأس، والشعور بألم في العضلات.

الوقاية من إدمان الكحوليات:

بعد ذكر أعراض إنسحاب الكحول وما يصاحبها من آلام شديدة للمريض، يجب ذكر بعض النقاط الهامة لتجنب التعرض لمثل هذه الأعراض، وضمان البعد عن مثل هذه العادات السيئة وتلافي المراحل التي تليها، والتي سبق ذكرها.

فيجب الابتعاد عن رفاق السوء أو الأشخاص المعروف عنهم شرب الكحوليات، كما يجب الابتعاد عن الأماكن المعروف عنها تواجد مثل هذه المشروبات بها، ويجب التأكيد على ضرورة اهتمام كلا الوالدين بالأبناء، وتقديم كل الدعم اللازم لهم.

السابق
أعراض إنسحاب الفودو وكيفية تخطيها بدون ألم
التالي
أعراض إنسحاب ليرولين

اترك تعليقاً